الجمعة، ١ يونيو ٢٠٠٧

WIIFT

سوف يتساءل الجميع عن معنى عنوان الموضوع !!
سأوفر عليكم الوقت و أوضح المعنى من هذه الحروف ..

WIIFT: What in it for them?

يشتكي الكثير منا من ظلم و تسلط المسئول (رئيس قسم - قائد فريق - مراقب - مدير) أو من منظور الطلبة المساكين (مهندس - معيد - أستاذ - مشرف - مدرس - دكتور) و يشتكي البعض من اعتراضهم - أي المسئولين - لمقترحات يتقدمون بها أو طلبات شخصية أو حتى لمصلحة العمل أو الصف.
قد تتعدد أسباب الرفض أو التهرب من الإنصات و التجاهل إما لأسباب شخصية أو مزاج أو ...
هذا الموضوع شغل بالي لما قرأت كتاب

Love it, Don't Leave it

for Beverly Kaye & Sharon Jordan-Evans

حبيت أترجم الموضع لكم .. لكن مع التصرف

إذا فكرت من المنطلق الذي أشار له الكتاب في أحرف

WIIFT

ستتوفر لك فرصة كبيرة بإذن الله في أن يوافق المسئول على طلبك.

إليكم هذا المثال من الكتاب:

كنت دائما أريد أن أتعلم من خبرتها، أنا أعلم أن هذا سيكون آخر ما تفكر فيه، أن تلتقي بطالبة أخرى حديثة التخرج! علاوة على ذلك هي مشغولة كثيرا و نادرا ما تتواجد في مكتبها، لذا قررت بأن أعرض عليها أن أقوم بعمل أبحاث لمدة ثلاث ساعات و أبادلها ما استنتجت من معلومات و في المقابل أحصل على ساعة من وقتها..
توقفت لبرهة عن التفكير ثم همست .. نعم .. يالها من فكرة ممتازة

هذا الموقف البسيط يذكرني بموضوع سمعته في أحد الدورات التدريبية حيث يتم تصنيف الناس إلى 4 فئات كالتالي:



الخلاصة أن أفضل مربع هو الذي يحوي ( + + ) لأنه يطبق مبدأ أنا أربح و أنت تربح.
و الموقف السابق الذي ذكرته يبين طريقة تفكير إيجابية لكلا الطرفين و من يستخدم هذه الطريقة في حياته سيكون بإذن الله صاحب المبادرة في كثير من الأمور و سيحصل في أحيان كثيرة على جل ما يريد.

هنا يبرز لنا سؤال مهم .. إذا كانت إجابة المسئول بالنفي !؟

شئت أم أبيت لابد أن تحصل يوما على إجابة مماثلة حتى لو تم مسبقا التخطيط و الإعداد لموقف مشابه، فهذه طبيعة حال البشر - في ناس تقفل أحيانا - فإن حصلت يوما على إجابة بالنفي و الرفض استمع للمبررات ثم:

- إسأل مرة أخرى (بطريقة أخرى أو في وقت آخر مناسب) أو
- إسأل عن كيفية إمكانية قبول العرض مرة أخرى (قد تحتاج إلى فترة عصف ذهني لاحتمالات الإجابة بنعم) أو
- أطلب من شخص آخر (هل يستطيع شخص آخر أن يساعدك في طلبك) أو
- إسأل .. ماهو الأمر الممكن فعله إذا تم رفض الطلب الأصلي ، أو
- إسأل .. متى يمكن الموافقة على هذا الطلب، أو
- إسأل .. ماهي الطريقة المناسبة التي تجعلك تحسن من طريقة السؤال المستخدمة في طلبك

الخلاصة .. لا تستسلم !!

يقوم الناس عادة بلوم أنفسهم قائلين: " لو أننا طلبنا أو سألنا عن ما نحتاج .. لكان حالنا اليوم أفضل سواءا في بيئة العمل أو بيئة الدراسة.
لاتتوقع أن يبادر المسئول أو الدكتور بالخطوة الأولى و السؤال عما تريد - و إن حصل فهي تعتبر حالة نادرة - و لا تعتمد على تخميناتهم في ما تريد لأنه عادة ما تكون تخميناتهم خاطئة.

كن واضحا في ما تريد و عبر عن نفسك و احتياجاتك و احرص على أن يكون لديك بدائل في حالة الرفض .. كما ذكرت في الموضوع.

إذا ما طلبت إللي تبيه .. بكل بساطة ماراح يحصل لك إلا اللي عندك فقط .. و ستبقى على حالك !!

دمتم بخير

هناك ٨ تعليقات:

عثماني يقول...

كعادة هذة المدونة المتميزة
موضوع شيق و ممتع
عساك على القوة

Kuw_Son يقول...

الله يقويك :)

Q8links يقول...

هذه طريقة ممتازة في التفكير
What's In It For Them?

تجعلك تفكر في إفادة نفسك ومن حولك أيضا في تعاون مشترك ونبذ للأنانية

يعطيك العافية

Kuw_Son يقول...

Q8Links

فعلا طريقة وايد حلوة ..

دائما تجعل منك انسان معطاء لا تريد الخير لنفسك فقط بل للآخرين إن أمكن ..

الله يعافيك :)

loyalty يقول...

أخي الفاضل
مقالك على بساطته إلا أنه يحمل معاني قيمة.
الأخوة في اليابان يقولون : اذا سقطت سبع مرات فانهض ثمانية :)

فمن يقدم و يقدم و يقابل بالرفض على أفعاله المقدمة عليه ألا يستسلم كما ذكرت. >> هناك طريقة واحدة يمكنك الفشل بها ، وتلك هي الاستسلام .

شكرا لك Kuw-son

Kuw_Son يقول...

loyalty

و منكم نستفيد .. حكمة اليابانيين أول مرة أسمعها ..

إضافة جيدة بارك الله فيج :)

barrak يقول...

دائما مدونتك تعلم
وتشرح باسلوب راقي

بس لو اتداوم عندنا يومين راح تمحي كل هالافكار

Kuw_Son يقول...

أشكرك يا براك على هذا الإطراء :)

أفكر أداوم عندكم .. أييب انتداب
:P